ما هو هامش العملات الأجنبية؟

يقدم سوق الفوركس للمشاركين إمكانية التداول على الهامش. بعتبر التداول على الهامش واحدة من الميزات الجذابة - ولكن في نفس الوقت - ميزات تداول محفوفة بالمخاطر. يسمح التداول على الهامش بشكل أساسي تداول الفوركس بأموال مقترضة. تعتمد الدرجة التي يمكن أن يقترضها المتداول على الوسيط الذي يستخدمه والرافعة المالية التي يقدمها.

 في سوق الفوركس، شرط الهامش هو المبلغ المطلوب لفتح صفقة مالية، أو عقد في السوق.

بدون رافعة مالية، سيحتاج المتداول الذي يضع صفقة قياسية كبيرة في السوق إلى دفع قيمة العقد الكامل البالغة 100 ألف دولار حتى يتم تنفيذ صفقته. تسمح الرافعة المالية للمتداول بوضع نفس العقد البالغ 100 ألف دولار مع مقدار الهامش (يحدده مستوى الرافعة المالية). على سبيل المثال، يتطلب حساب برافعة مالية بـ 1:100 هامشاً بقيمة 1000 دولار لوضع صفقة بقيمة 100 ألف دولار.

من خلال تقديم الرافعة المالية إلى المتداول، تتيح شركة الوساطة للمتداول فتح مركز تعاقدي بمبلغ أقل بكثير من المبلغ الأصلي الذي كان من المفترض دفعه لفتح ذلك المركز. فبدون الرافعة المالية فإن المتداول الذي يقوم بالدخول في صفقة في السوق بحجم لوت قياسي واحد يجب أن يقوم بدفع القيمة الكاملة للعقد والتي تبلغ 100.000 دولار. أما باستخدام رافعة مالية مقدارها 1:100 فإنه لن يكون على المتداول إلا دفع هامش أولي مقداره 1000 دولار فقط لفتح هذا المركز.

تداول الفوركس على الهامش يجب أن يستخدم بحكمة لأنه يزيد كل من أرباحك المحتملة والخسائر المحتملة أيضاً. تذكر دائماً، أنه كلما زادت الرافعة المالية، كلما زادت المخاطر.

يخضع متداولو فوركس لقواعد الهامش المحددة بواسطة الوسطاء المختارين. من أجل حماية أنفسهم ومتداوليهم، يحدد الوسطاء في سوق الفوركس متطلبات الهامش والمستويات التي يتم فيها خضوع المتداولين لنداء الهامش أو بمعنى آخر الإغلاق الإجباري لصفقاتهم. قد يحدث نداء هامش عندما يستخدم المتداول الكثير من الهامش المتاح. الفرق السعري بالنظر إلى العديد من الصفقات الخاسرة، يمكن للحساب الهامشي الزائد منح وسيط الفوركس الحق في إغلاق الصفقات المفتوحة للمتداول. يجب أن يكون كل متداول على دراية تامة بمتطلبات وشروط حساب التداول الخاص به. على سبيل المثال، ما هي المستويات التي تستدعي حدوث نداء الهامش. تأكد من قراءة اتفاقية الهامش في طلب الحساب عند فتح حساب حقيقي.

يجب أن يراقب المتداولون رصيد الهامش بشكل منتظم واستخدام أوامر إيقاف الخسارة للحد من مخاطر هبوط الرصيد. ومع ذلك، وبسبب التقلبات الشديدة الموجودة في سوق الفوركس، فإن أوامر إيقاف الخسارة ليست دائماً طريقة فعالة للحد من مخاطر هبوط الرصيد. مع ذلك، هناك احتمال لخسارة كل أو أكثر من استثماراتك الأصلية.

الرافعة المالية

كل متداول يجب أن يعرف ما هو مستوى المخاطر الذي يرغب في تحمله. من المعروف أن جاذبية فتح صفقة كبيرة تعود عليك بمكاسب كثيرة هو أمر واضح تماماً، لكن في نفس الوقت يجب عليك معرفة أن أي حركة طفيفة في السوق باتجاه معاكس لصفقتك قد تؤدي إلى خسارة أكبر بكثير في حساب يخضع لرافعة مالية مفرطة.

يتمتع المتداولون دائماً بخيار تفعيل أو تطبيق مستوى أقل من الرافعة المالية على الحساب أو المعاملة. قد يساعد القيام بذلك على إدارة المخاطر بشكل أمثل، لكن تذكر أن انخفاض مستوى الرافعة المالية، سيعني أن هناك حاجة إلى إيداع هامش أو مبلغ أكبر من أجل التحكم بنفس حجم العقود.

 

مثال حول الهامش

 

لحساب الهامش المطلوب لتنفيذ عقد صغير واحد من الدولار الأمريكي/الدولار الكندي (10000 دولار أمريكي) برافعة مالية بنسبة 1:100 في حساب صغير بقيمة 500 دولار، قم بتقسيم حجم الصفقة على مبلغ الرافعة المالية، على سبيل المثال. (100=100 / 10,000). لذلك، فالهامش المطلوب هو 100 دولار لوضع هذه الصفقة، ما يعني ترك 400 دولار كرصيد إضافي هامشي في حساب التداول.

 

تقوم معظم منصات تداول الفوركس تلقائياً بحساب متطلبات هامش الفوركس والتحقق من الأموال المتوفرة قبل السماح للمتداول بالدخول في صفقة جديدة.

 

الهامش المتوفر والهامش المستخدم

 

في المثال السابق، كان لدينا حساب بقيمة 500 دولار. من أجل فتح الصفقة أعلاه، كان الهامش المطلوب هو 100 دولار. ويشار إلى هذا المبلغ بالهامش المستخدم. ما تبقى من 400 دولار يعرف باسم الهامش المتوفر. إن الهامش المتوفر هو دائماً متاح للتداول به.

 

منصات التداول أصبحت متطورة للغاية في حساب هذه الأرقام في الوقت الحقيقي لذلك ليس هناك حاجة لحسابها يدويا.

tools